مبادرة

Digital Tools التحول الرقمي وإستخدام

امل حسن راجح المجايشي

Jeddah Saudi Arabia

احدى اهم مهارات القرن الحادي والعشرون والمواطنه وبناء المستقبل وجودة التعليم هي جودة التعامل مع ادوات العصر بكفائة عالية ، بما يحقق التحول المنشود لتحقيق اهداف الرؤية المستقبلية ٢٠٣٠ ، وبما يمكننا من الاستثمار الامثل للرأس مال البشري وتمكينهم من اكتساب مهارات القرن في التواصل وحل المشكلات والتفكير الناقد والابداع ، ويمثل تطبيق Nearpod وgoogle class و smart lab والكثير من الادوات الرقمية اداة تعاون و تواصل بين المدرسين و الطلبة والاسرة ، باستخدام الأجهزة النقالة، كالأيباد والآيفون. و يسمح للمدرسين بإنشاء عروض تفاعلية، كما يمكنهم من تنظيم مسابقات، امتحانات مدرسية، وتقييم ذاتي أو حتى استطلاعات الرأي، إضافة إلى إمكانية تتبع إنجازات الطلاب داخل وخارج المدرسة، حيث ان استخدام الادوات الرقمية بغض النظر عن التخصص احدى اهم متطلبات التعايش مع الحاضر واستغلال الموارد بشكل امثل وقتا وجهدا ومالا واكثر كفائة وجودة معرفية ومهارية حسب احتياجاته الخاصة ، لبناء جيل واعد يمتلك مفاتيح المستقبل.. مبادرة لمواجهة التحدي التعليمي: ضعف المهارات الشخصية و مهارات القرن ٢١ لدى الطلاب

نواتج المبادرة

-إمكانية تحميل الدروس، و الأسئلة، و استطلاعات الرأي، و تنظيم مسابقات و عرضها مباشرة على أجهزة الطالب و السبورة التفاعلية.
– إشراك الطلاب من خلال توفير المحتوى التفاعلي ومتابعة تقدمهم مهاريا بما يتناسب مع احتياجاته الخاصة.
– إدارة الفصل الدراسي من خلال لوحة تحكم البرامج
– تتبع عدد الطلاب المتابعين للدرس، مباشرة من لوحة التحكم.
– مراقبة تقدم الطلاب والتقويم الذاتي من خلال تقارير الأداء.
– تلقي ردود الطلبة، و عرض النتائج في الوقت الحقيقي.
– إمكانية عرض تقرير مفصل عن الجلسة يسرد كل استجابات الطلاب و أنشطتهم.
- سهولة تطبيق الفصول المقلوبة والمدمجة باستخدام التقنية.

شركاء نجاح المبادرة

الإدارة, المعلم, المدرسة, الطالب, المنزل

نوع المبادرة

تطويرية

 أهداف المبادرة

–تدريب المعلمين بكل المراحل والتخصصات على البرامج والادوات الرقمية digital or technology tools
- ادارة العملية التعليمية بكفاءة عالية .
- استخدام التكنولوجيا كبرامج واجهزة بشكل تفاعلي .
- تطبيق بيئة تعليمية صفية جاذبة للطلاب.
-تنمية الاعتماد عالنفس والعمل الجماعي للطلاب.
- تنمية المهارات الرقمية للمعلم والمتعلم.
-تطوير البيئة التعليمية بما يتناسب مع متطلبات العصر.
- تحفيز الطالب للابداع ومهارات حل المشكلات والتواصل والتقويم الذاتي وتلبية احتياجاته الرقمية المعرفية والمهارية بما يتناسب مع مهارات القرن الحادي والعشرون.

.